وزير المالية يكسب الرهان في تكانت : يستقبل رئيس الحزب......" والمرجفون "يعمدون الى ترويج الأ كاذيب

اثنين, 01/23/2023 - 08:48

السبيل أنواكشوط..................

عندما تتدهور الاخلاق ويذهب الحياء لا تسأل عن مايقال هذه حقيقة لايماري فيها الا مكابر وهي للاسف ادق توصيف لحادثة الافك والاشعات المغرضة التي اطلقتها الغوغاء في حملة متهافتة للنيل من مكانة وزير المالية المحترم اسلم ولد محمد امبادي الذي يحظى بتأييد واسع على مستوى ولاية تكانت وكان سباقا الى دعم رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني قولا وعملا واستخدم كل نفوذه السياسي والاجتماعي في ولاية تكانت لحشد الدعم والتأييد لاستقبال بعثة حزب الانصاف في مدينته وبيته العامر وقد قام في سبيل ذالك بدور رائد في تعبئة جماهير حزب الانصاف وحثهم على رص الصفوف والعمل على تبني وانجاح خيارات الحزب على مستوى الولاية .
ان الوقوف مع اشاعات المغرضين والمرجفين والرد عليها يعطي لمن اطلقها مصداقية هو في أمس الحاجة اليها الاانني انبه الى ان الاصلاحات التي قام بها الرجل على مستوى ضبط الامورفي وزارة المالية قد تكون السبب في هذه الحملة المغرضة ممن قطعت تلك الاصلاحات "ارزاقهم الحرام" التي كانوا يحصلونها من الممارسات المشبوهة التي وضع الوزير حدا نهائيا لها منذ تعيينه في المنصب انطلاقا من مقاربة تقول بان اول خطوة في سبيل الاصلاح هي ابعاد العناصر الفاسدة .
لقد كان تعيين الوزير على قطاع المالية قرارا موفقا يحسب لرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني كان تطبيقا حرفيا لقاعدة الرجل المناسب في المكان المناسب فقد عمل الرجل لسنوات في قطاع المالية كان خلالها مخلصا وفيا لوطنه ووظيفته لايداهن ولايحابي حين يتعلق الامر بالمصلحة العليا للوطن ولم يستغل المنصب لاغراض شخصية ولم يرد ذكراسمه في اي فضيحة اخلاقية اومالية ويشهد له زملائه في سلك المالية بالمهنية العالية والاستقامة في الخلق.
لكن كما يقال لاسلامة من الخلق.
اورت هذاكله لأنبه الى المقاصدالمريضة لمن يريدون نشر شائعات انما هي من نسج خيال سياسيين حز في انفسهم ان يشاهدوا نجاح الرجل في عمله وازدياد ثقة رئيس الجمهورية فيه فطفقوا ينشرون الأ كاذيب حسدا من عند انفسهم .ولكن
ماضر بحر الفرات يوما...ان خاض بعض الكلاب فيه
 

أحمد سالم ولد التباخ 

السبيل على youtube