البوليساريو تتحركـ لإغلاق معبر الكركرات إغلاقًا نهائيًا

جمعة, 09/25/2020 - 13:35

السبيل ـ أكدت مصادر متعددة، أن جبهة البوليساريو تنوي تنظيم مسيرة احتجاجية مشابهة لـ "انتفاضة مخيم أكديم إزيكـ" تنطلق من المخيمات بإتجاه معبر الكركرات الحدودي، بهدف شل الحركة التجارية والمدنية بالمعبر، ونصب مخيم عند مدخله.

و يجري حديث حول تنسيق مدبر من قبل أعلى مستويات الجبهة، يتزعمه الحسين ولد سيدي موسى، المنسق السياسي للمسيرة  الاحتجاجية المزمع القيام بها، وكذا محمد لمين البوهالي،  وزير “الدفاع” سابقا لدى جبهة البوليساريو.

و حسب ما يروج أيضا، يهدف مدبرو هذا الاحتجاج  المرتقب إلى دفع أكبر عدد من الصحراويين المدنيين نحو الحدود للتخييم داخل معبر الكركرات لإغلاقه في وجه الحركة التجارية والمدنية بشكل نهائي.

و سبق لجبهة ” البوليساريو”  أن قامت بعدة خطوات بذات المنطقة،  في محاولة منها لعرقلة حركة معبر الكركرات، وجه على إثرها الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، تحذيرا قويا للجبهة، مطالبا إياها في بيان شديد اللهجة بـ”السماح بمرور حركة مدنية وتجارية منتظمة، والامتناع عن أي إجراء قد يشكل تغييرا في الوضع القائم في المنطقة العازلة”.

و يأتي هذا التحركـ الجديد للبوليساريو، متزامنا مع موعد انتهاء مهمة بعثة المينورسو في 31أكتوبر المقبل.